كيف أوزع استثماراتي من خلال منصة إمكان العربية؟

من أحد أفضل السياسات في توزيع الإستثمارات والأصول هي عن طريق الإستثمار في أكثر من شركة واحدة الى 20 شركة إن أمكنك ذلك. السؤال هو لماذا وكيف أنوع الإستثمارات؟

  • يجب أن تعرف ماهو مجال الشركة الذي تستثمر فيه

    كثير من المشاريع المطروحة خلال المنصة تعمل في قطاعات مختلفة فهناك بعض القطاعات كالخدمات ويندرج من خلالها قطاع التوصيل وقطاع الصيانة وقطاع التعليم. أيضا هناك بعض الصناعات مثل صناعة البلاستيك أو الزجاج أو أي منتج ممكن فيجب على المستثمر توزيع استثماراته في مختلف القطاعات وأسواق العمل وأن لا يتركز على قطاع معين لتوزيع المخاطر بشكل أفضل

  • عمر المنشأة المستثمر فيها

    بعض المنشآت تكون لها سنة أو إثنين في سوق العمل وهذه الشركات تجني أعلى العوائد على قيمة السهم وذلك بسبب عمرها الصغير ومن الممكن أن تتطور الأمور وتصبح كبيرة يوم ما ولكن هذه الشركات هي من أخطر الإستثمارات حيث أنها تعد الأقل خبرة في السوق وفي المقابل يوجد شركات قد تجاوزت عملها ال10 سنوات فهي أقل خطورة ومن المفضل توزيع الإستثمارات في كلا الشركات ذات الخبرة الصغيرة أو الطويلة للحصول على عوائد متزنة

  • أداء الشركة

    هناك شركات لم تكن تقدم أفضل مالديها بسبب عدم توفر المال أو الدعم المناسب ونتيجة لذلك يكون أداء الشركة ضعيفا نسبيا مقارنة بغيرها ولكن مع الدعم المادي فيتسنى فرصة للشركة بالتوسع وتطبيق الإستراتيجية اللتي تقودها الى جني أرباح مرغوبة وهناك أيضا شركات أداءها المالي جيد جدا والدعم هو لمجرد التوسع وزيادة الأرباح. كلتا الشركتين لها مزايا خاصة في العوائد والمخاطر ولذك يفضل التنوع بينهم ليكون لدى المستثمر خليط من الشركات بمختلف الأداء

  • قيمة الإستثمار

    مهما كان إيمانك بقوة الشركة المستثمر فيها فلا تضع جميع استثماراتك في سلة واحدة ولكن تنوع بإستثماراتك فبعض الشركات يفضل الاستثمار بمبالغ صغيرة وأخرى متوسطة. فخطة الإستثمار تكون بنسب معينة. حيث إن استثمرت في 10 شركات تكون إستثماراتك لشركات ذوي المخاطر الأقل 60% الى 70% والمتبقي يتم إستثماره في الشركات ذات عالية المخاطر. وذلك يضمن لك نصيب من تحفظ على رأس المال وزيادة نسبة تحقيق الأرباح العالية.